Loading alternative title

الصين تدعم وترحب بفكرة المراجعة الشاملة للاستجابة العالمية لكورونا على أساس العلم والمهنية

alternative title
الصين تدعم وترحب بفكرة المراجعة الشاملة للاستجابة العالمية لكورونا على أساس العلم والمهنية 2020-05-19 15:23:36
الخرطوم - تانا 4 ميديا - ألقى الرئيس الصيني شي جين بينغ يوم الاثنين (18 مايو) خطاباً في حفل افتتاح الجلسة الـ73 لجمعية الصحة العالمية عبر الفيديو، حيث نعي كل من فقد حياته بسبب مرض فيروس كورونا الجديد في العالم، ويبدي تعاطفه مع أفراد أسر المفقودين، مضيفاً أنه في ظل تفشي فيروس كورونا الجديد، تتبادل الصين شعوب العالم بالحب وتقديم المساعدة، مما شكل جهوداً هائلة لاحتواء الفيروس الخطير. وأعلن الرئيس شي أن بلاده ستخصص ملياري دولار أمريكي في العامين المقبلين لمساعدة الدول المتضررة خاصة الدول النامية في الاستجابة لفيروس كورونا الجديد والتنمية الاقتصادية والاجتماعية، كما أنها ستجري تعاونا مع الأمم المتحدة لإنشاء مستودع محوري في الصين لمواد الطوارئ، والممرات الخضراء للشحن والتخليص الجمركي. ولفت الرئيس شي إلى أن الحكومة الصينية نجحت في الحد من انتشار فيروس كورونا الجديد في البلاد عبر بذل جهود كبيرة، مما ضمن أمن الشعب وصحته، كما أنها تقاسمت مع منظمة الصحة العالمية والدول المعنية المعطيات والبيانات المطلوبة، بما فيها التسلسل الجيني للفيروس، والتجارب الإيجابية في مكافحة الفيروس، إضافة إلى تقديم المساعدات إلى بعض الدول المتضررة وخاصة الدول النامية، مع التمسك بمبدأ الشفافية والمسؤولية، مضيفاً أن الصين تتحمل المسؤولية ليس فقط لضمان حياة وصحة مواطنيها، ولكن أيضا لضمان الصحة العامة العالمية. وشدد الرئيس شي على أهمية تضافر الجهود الدولية في اتخاذ تدابير فعالة لمنع انتشار الفيروس في أسرع وقت ممكن، وإجراء التعاون في سبل التشخيص والعلاج السريري وتطوير اللقاحات والأدوية، معلناً أن الصين تقوم بتطوير اللقاح المضاد لمرض فيروس كورونا الجديد وسيتم نشره عندما يكون متاحاً، حيث أنه سيصبح بضاعة عالمية للعامة، داعياً إلى بناء المصير الصحي المشترك للبشرية. ودعا الرئيس شي المجتمع الدولي إلى تعزيز الدعم السياسي والمالي لمنظمة الصحة العالمية، بغية تحسين آلية الإدارة الصحية العالمية، ومساعدة الدول الأفريقية على قدر المستطاع، ورفع سرعة الاستجابة لتفشي الفيروس. وأوضح أنه إلى جانب ذلك، ستنشئ الصين آلية تعاون بين مستشفياتها و30 مستشفى في أفريقيا، وستسرع بناء مقر المركز الأفريقي للسيطرة على الأمراض والوقاية منها، بغية مساعدة القارة على تكثيف الاستعداد لمواجهة الأمراض وقدرتها على السيطرة عليها، وإنشاء مستودعات عالمية للمواد الطبية والوقائية، مؤكداً أن التضامن والتعاون هما من الأسلحة الأكثر فعالية في مواجهة انتشار الفيروس. وأضاف شي أنه علاوة على ذلك، ستعمل الصين مع الأعضاء الآخرين في مجموعة العشرين على تنفيذ مبادرة تعليق مدفوعات خدمة الديون لأشد البلدان فقراً، معرباً عن استعداد الصين أيضا للعمل مع المجتمع الدولي لتعزيز الدعم للدول الأكثر تضرراً بسبب عبء الديون حتى تتمكن من التغلب على الصعوبات الحالية. وأكد شي أن "لا يوجد شيء في العالم أغلى من حياة الشعوب"، حاثاً جميع الدول على وضع الشعوب في المقام الأول، والقيام بكل ما في وسعها للسيطرة على المرض ومعالجة المصابين. وقال شي "إن الصين تدعم فكرة المراجعة الشاملة للاستجابة العالمية للمرض بعد السيطرة عليه لتلخيص الخبرة ومعالجة أوجه القصور". وأضاف أن "هذا العمل ينبغي أن يستند إلى العلم والمهنية، بقيادة منظمة الصحة العالمية، وأن يجري بطريقة موضوعية ومحايدة"، حيث أن هذه التجربة ستكون درساً لمواجهة الأوبئة مستقبلاً، وعلينا التعلم منها والوقوف على أوجه القصور ومعالجتها. وأشار شي إلى أن البشرية تواجه أخطر حالة طوارئ للصحة العامة العالمية منذ نهاية الحرب العالمية الثانية، قائلا إن "التضامن والتعاون طريقة أكيدة يمكننا من خلالها، نحن شعوب العالم، أن نهزم هذا الفيروس".
  • شارك على:

شبكات التواصل الإجتماعي

انضم لنا على الفيسبوك

@ Tana4MediaSD

تابعنا على تويتر

@ tana4media

تابعنا على الانستغرام

@ tana4media

شاهدنا على اليوتيوب

@ cTana4meida
image title here

Some title